الاستحمام البارد

الاستحمام بالماء البارد

الاستحمام البارد

 

استحمامك بالماء البارد يساعد على تضييق طبقة الجلد التي تعرف باسم الجليدة وحتى المسام مما يمنع من دخول الشوائب إلى البشرة والحفاظ عليها سليمة وليس هذا وحسب بل دور الماء البارد في تضييق الجليدات في الشعر تقلل من الشوائب المتجمعة على فروة الرأس أيضاً ليكون سليم أكثر ويحافظ على رطوبته

 

تقوية عضلات الرياضيين: عادة ما يستحم اللاعبون الرياضيون بالماء البارد بعد التمرين، مما يساهم على دواء التهاب العضلات وعودتها إلى وضعها الطبيعي. تحسين المزاج وزيادة النشاط: الا إنّ الماء البارد يعمل على تضييق الأوعية الدموية، ويحتاج بعدها الجسم إلى إعادة ضخ الدم من القلب إلى هذه الأوعية كي تعود إلى وضعها الطبيعي، وهذا يساعد على التخلص على السموم والشوائب المكونة في هذه الأوعية، ويعمل النشاط للجسم، وهذا ملائمٌ لأولئك الذين يشعرون بالكسل في الصباح عند الذهاب إلى وظائفهم.

 

تسريع ازالة آلام العضلات وزيادة مستوى الوعي الذهني، خصوصاً عند الاستحمام بالماء البارد في فترة الصباح وبعد ممارسة التمارين الرياضية

 

تساعد مستوى فتاحة الجلد والشعر عبر حفظ المواد الدهنية التي يُفرزها الجلد للحفاظ على نضارة الجلد والشعر، وحفظ نشاط عمل الغدد الدهنية، وتخفيف حدة تأثيرات حرارة المياه على طبقة البشرة والطبقة الدهنية المغلفة للشعر

 

تحسين معدل عمل جهاز مناعة الجسم عبر آليات كيميائية حيوية متعددة، كما ظهرت عليه نتائج دراسات علمية عدة منذ فترة طويلة، إحداها بحث أُجريت عام 1993 من قبل معهد بحوث التخثر ، ولاحظت أن الاشخاص الذين يتحممون بالماء البارد يومياً يظهر لديهم زيادة في عدد من خلايا الدم البيضاء لمكافحة الفيروسات مقارنةً مع الاشخاص الذين يتغسلون بالماء الساخن. ويعتقد الباحثون أولئك أن زيادة معدل الأيض (التمثيل الغذائي) للعمليات الكيميائية الحيوية، الذي ينتج عن محاولة الجسم لتدفئة نفسه، تنشط الجهاز المناعي لإطلاق المزيد من خلايا الدم البيضاء رداً على ذلك

ينبغي زيارة الطبيب لمعرفه الحالة بشكل افضل

 

تفعيل عمل الدورة الدموية في الجسم خلال عملية الاغتسال ومنع توسع الأوعية الدموية في الجلد والتسبب بخفض ضغط الدم، أي على العكس من الاستحمام بالماء الساخن كما سيأتي

 

Leave a Comment

(0 Comments)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Book Now