fbpx

عادات خاطئة تؤثر على صحة العضو الذكري

عادات خاطئة تؤثر على صحة العضو الذكري

إليك أبرزها في الآتي:

 

1. استخدام الماء الساخن

من أبرز الأفعال الخاطئة التي تؤثر على صحة العضو الذكري هي استعمال الماء الساخن بهذه المنطقة، سواء أثناء الاستحمام أو دخول الساونا، حيث أنه:

يتسبب ذلك فى زيادة درجة الحرارة في الخصية وكيس الصفن، مما يسبب تقليل إفراز الحيوانات المنوية، ويؤثر على الخصوبة.

ينصح القيام باستعمال الماء بدرجة الحرارة الطبيعية عند القيام بغسل المنطقة التناسلية، ولا يستحب الذهاب إلى الساونا كثيرًا للرجال.

2. عدم الاهتمام بنظافة القضيب

يتسبب إهمال نظافة هذه المنطقة فى تجمع البكتيريا والفطريات المسببة لتهيج القضيب والالتهابات من حوله، حيث أنه:

 

يمكن أن ينتج عنه الإصابة بالتهابات المسالك البولية وكثرة الحكة، كما أن عدم نظافة المنطقة التناسلية يؤدي إلى انبعاث رائحة سيئة منه، مما يؤثر على ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين.

يجب الاهتمام بغسل القضيب بعد الممارسة الجنسية، وتخليصه من أي بقايا للسائل المنوي.

لا ينصح بالإكثار في غسل القضيب بقوة؛ لأن الجلد في هذه المنطقة يكون حساسًا للغاية، ويمكن أن يتأثر بالسلب على صحة العضو الذكري.

ينصح باستعمال غسول ملائم ولا يحتوي على مواد كيميائية ضارة.

3. حبس البول

قد يضطر الرجل إلى حبس البول بسبب الانشغال أو عدم توفر حمام بالقرب منه، وهذا الأمر يشكل خطورة على صحة الأعضاء التناسلية، كما أنه:

 

يسبب تأخير التبول انتشار البكتيريا والإصابة بالتهابات المسالك البولية، وبالتالي الإحساس بالوخز والحرق عند التبول.

يسبب وخز في العضو الذكري، وعدم الإمكانية على ممارسة العلاقة الجنسية بشكل طبيعي.

يتسبب حبس البول فى أمراض أخرى حادة تؤثر على صحة العضو الذكري، مثل: حصوات الكلى والمثانة، وقد يصل الأمر إلى الفشل الكلوي.

4. ارتداء ملابس ضيقة

تتسبب الملابس الضيقة في منع سير الدم إلى القضيب، وهذا سيتسبب فى قلة إفراز الحيوانات المنوية داخل السائل المنوي، بالإضافة إلى ذلك:

 

تضاعف الملابس الضيقة من حرارة المنطقة التناسلية، ويتسبب هذا أيضًا فى قلة وبطء حركة الحيوانات المنوية، ويسبب وخز حاد في الخصيتين بمرور الوقت.

 

5. النوم على البطن

من الممارسات التي تؤثر على صحة العضو الذكري أيضًا النوم على البطن، حيث أنه:

 

يساعد النوم على البطن في بطء حركة الحيوانات المنوية وقلة إفرازها؛ لأنه يزيد من درجة حرارة الخصيتين، ولهذا لا ينصح بنوم الرجل على بطنه.

ترتفع فرص حدوث الاحتلام في حالة النوم على البطن، ولا يعد الاحتلام أمر ضار بالعضو الذكري ولكنه قد يسبب مواقف حرجة للرجل.

6. التدخين

لا يعتقد بعض الرجال كيف يمكن للتدخين أن يضر بالصحة الجنسية وبصحة العضو الذكري، فهو يقوم بالتأثير على الخصوبة والقدرة الجنسية.

 

كذلك يسبب التدخين تلف في أنسجة القضيب، وهذا يعني ضعف إمكانية الرجل على الانتصاب خلال العلاقة الحميمة.

 

7. العادات الغذائية الخاطئة

إن التقصير في تناول الأغذية الهامة لا يؤثر على الصحة العامة فحسب، بل يتسبب فى أزمات في العلاقة الجنسية ويؤثر على صحة العضو الذكري، التفاصيل في الآتي:

 

تحتوي الوجبات السريعة على نسبة ضخمة من الدهون والزيوت المهدرجة، والتي تؤثر بالسلب على جميع أعضاء الجسم ومن ضمنها الأعضاء التناسلية، فتمنع تدفق الدم بشكل طبيعي وتقلل من الإمكانية على الانتصاب.

يتسبب عدم الاهتمام بالغذاء الصحي والعناصر الأساسية التي يحتاجها الجسم فى الإصابة بالهزل والضعف.

ينصح بتناول مجموعة من الأطعمة للعناية على صحة العضو الذكري، مثل: البطيخ، حيث تحتوي على مواد تساهم في توسيع الأوعية الدموية للقضيب عن طريق زيادة أكسيد النيتريك.

 

Leave a Comment

(0 Comments)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



Book Now