متابعة الحمل

متابعة الحمل

متابعة الحمل
يجب على الحامل زيارة الطبيب أول 6 شهور من الحمل بمعدل كل 6 أسابيع على أن تكون كل أسبوعين عند بداية الشهر السابع والثامن وكل أسبوع عند الشهر التاسع لمعرفة ضغط الدم والوزن وجميع الفحوصات الازمة لضمان سلامه الام والطفل.

عليها أن تتم متابعة الحمل لدى كل امرأة وفقًا لحالتها وعوامل الخطر المتعلقة بها. (هذا على افتراض بأن الحمل طبيعي ولا توجد أي عوامل خطر خاصة). يوصي الطبيب بإجراء كشوفات إضافية إذا كانت هنالك عوامل خطر لدى الأم.

أثناء وقت الحمل تعاني المرأة من العديد من الظواهر الجسدية والصحية والنفسية، المرأة الحامل تعاني طيلة فترة حملها من الجهد ومن العديد من المتاعب وهناك بعض النصائح والخطوات لكل امرأة حامل حتى تقاوم على صحتها بشكل سليم وصحة جنينها إلى أن تمر هذه المرحلة بشكل سليم بدون التعرض للمشاكل الصحية وذألك لزيارة عيادة او مستوصف لعمل ما هو أفضل لها.

هناك الكثير من الكشوفات والتحاليل للحمل سوف نلقي عليها فيما يلي على أنواع تحاليل الحمل المختلفة التي يتوجب على الحامل بعملها.

متابعة الحمل :

تحليل الدم للتأكد من الحمل
تحليل فصيلة الدم
التحليل البول
تحليل فقر الدم
التحليل الرقمي أو التراكمي
سكري الحمل
تحليل الاضطرابات الجينية
تحليل الموجات فوق الصوتية

بالطبع هذه التحاليل الطبيعية التي تعمل في حال لم يكن هنالك أي خلل أو تعب لدى الحامل, لكن في حال وجدت أي حالة مرضية مرافقة للحمل, فيمكن حينها إضافة الفحوصات اللازمة والتي تساعد في متابعة هذه الحالة الطبية.

متابعة الحمل ويعتبر معرفة نوع الأم إذا كانت كرات دمها الحمراء لديها عامل ريسوس مسألة حيوية جدًّا للأم الحامل، فالأم التي تصنف كسالبة، أي أن كرات دمها الحمراء ليست لديها عامل ريسوس يجب لأخذ حقنة خاصة قبل الولادة إذا كان زوجها إيجابيًّا، حيث يتبع الطفل الأب، ويمكن أن ينتج ذلك في إنتاج جسمك لأجسام مضادة لعامل ريسوس يمكن أن تؤثر على حملها بعد ذلك. ينبغي زيارة الطبيب

أن أفضل وقت لمعرفة جنس الجنين هو٤شهور وما بعده, وبالطبع يمكن قبل هذا التاريخ معرفة جنس الجنين, لكن في هذه الحالة تكون نسبة الخطأ أعلى, وهذا يعتمد على مدى دقة جهاز التصوير الموجود في العيادة ، ومهارة الطبيب.

Leave a Comment

(0 Comments)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Book Now