fbpx

طقم-الأسنان

مشاكل طقم الأسنان

طقم الأسنان

 إنّ طقم الأسنان إحدى الأساليب الطبية الحديثة، أو الوسائل الطبية المُتبعة من أجل القيام بتعويض خسارة الأسنان الطبيعية على إثر التعرض للحوادث المُتنوعة، أو هشاشة الأسنان وتسوسها وسقوطها، بالتحديد مع تقدم الإنسان في السن، ويتكون طقم الأسنان من صفوفٍ من الأسنان الاصطناعية المزروعة في لثةٍ وسقفٍ حلقي اصطناعي، حسب مقاس لثة الشخص، ويعاني من يقومون بتركيب طقم الأسنان من بعض الأزمات، سنذكرها في هذا المقال.

 

مشاكل طقم الأسنان

 يُمكن اختصار ازمات طقم الأسنان بازمات اللثة، حيثُ يعاني الشخص من آلامٍ ضخمة في بداية القيام بتركيب الطقم، فقد لا تتناسب اللثة الطبيعية مع طقم الأسنان، فتتكون التقرحات وتلتهب اللثة وتتورم أيضاً، كما تظهر عليها البقع الحمراء والبيضاء، ويُصاب المرء بجفافٍ في الفم، بسبب وجود البكتيريا فيه، وعدم الاهتمام بنظافة الطقم، كما يصعب على إثر ذلك القيام بتناول الطعام، أو الرغبة في شرب أي شيء.

 

كما يشعر البعض بتضخم حجم تجويف الفم، من اللسان، واللثة، وحتّى الخدود، والشفتين، وتزول هذه المسألة تدريجياً، وبعد مرور فترةٍ من الزمن، يظن بعض مرتدي أطقم الأسنان أنّ بإستطاعتهم قضم أي شيء، كما الحال مع الأسنان العادية، لكنّ القيام بتناول الأطعمة المتينة قد يُسبب تشققاتٍ في هذه الأسنان، وربما تكسرها مع الزمن، ومن الازمات التي يواجهونها أيضاً عدم شعورهم بمذاق الطعام في أول الأيام التي يقومون فيها بتركيب طقم الأسنان.

 

نصائح لمستخدمي طقم الأسنان الجدد 

الصبر: 

فمن الطبيعي أن يشعر الإنسان بالضيق على إثر تركيب الطقم، أو أنّ اللثة لا تتناسب معه في بداية الأمر. 

 

الاستمرار في لبس الطقم:

 حيثُ يملّ بعض الأفراد من ارتداء الطقم على الدوام، فيقومون بإزالته بعض الوقت ثمّ يرجعن القيام بتركيبه، وهذا ما يُصعّب عليهم التعود على الطقم، وتعويد اللثة عليه أيضاً، لذا يجب إبقاؤه في الفم طيلة الوقت.

 تناول الأطعمة والمشروبات الساخنة بحذر:

 يجب ذلك في بداية الأمر، لكن يجب على الشخص بعد ذلك العض أو الضغط بقوة على الأسنان الأمامية، وذلك بتقطيع الطعام وقضمه بقوة، حتّى ينغرس الطقم في اللثة ويقوم بالتثبيت في مكانه.

 

طرق علاج مضاعفات طقم الأسنان بشكل منزلي :

في حالة الإصابة بأياً من أشكال التورمات الطبيعية الدرجة للثة، ومع بداية القيام بتركيب طقم الأسنان الاصطناعية فإنه بالإمكان القيام بتقليل درجة الإحساس بالألم الناجم عن ذلك من خلال القيام باستخدام بعضاً من أنواع العلاجات المنزلية البسيطة، ومنها :-

1- فرك اللثة بالملح : كما هو معروف من الناحية الطبية أن الملح لديه الإمكانية الجيدة على مكافحة البكتيريا، ومن ثم التمكن من تطهير اللثة منها فإنه ينصح في حالة التهاب اللثة كنتيجة لاستعمال الطقم الاصطناعي أن يتم فركها بصورة لطيفة ولمدة ثواني معدودة باستعمال الملح، وذلك سيكون بعد القيام بالتخلص من طقم الأسنان، وبعدد مرة واحدة فقط كل يوم حيث سوف يفيد ذلك في معالجة اللثة من التورمات أو  الالتهابات .

2- القرنفل : للقرنفل فائدة عالية الدرجة في القيام بالعمل على تعقيم اللثة، وبالتالي تخليصها من الجراثيم، والتي تضاعف من درجة الإحساس بالألم، ولأجل الاستفادة من القرنفل في التخلص من الألم الخاص باللثة فإنه ينصح بطحنه للحصول على ما مقداره نصف ملعقة صغيرة الحجم منه، ومن ثم مزجها جيداً مع بضع قطرات من زيت الزيتون ثم تأتي عملية وضع المزيج الناجم على منطقة اللثة لما مدته الزمنية “5” دقائق ثم تأتي عملية المضمضة بالماء، ويفضل أن يتم تطبيق تلك الطريقة بما عدده “2” مرة كل يوم.

 

Leave a Comment

(0 Comments)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Book Now