حقن البلازما

انزلاق غضروفي

انزلاق غضروفي

 

لا ترتبط مسببات الانزلاق الغضروفي بآلام الظهر، بل تكشف من خلال الشعور بأعراض في الأطراف وتختلف باختلاف نوع الانزلاق خاصة أنه ينقسم إلى نوعين

 

انزلاق غضروفي عنقي، ويحدث في الفقرات العلوية وأعراضه تظهر من خلال الشعور بألم وخدلان في الأطراف العلوية وتنميل الذراعين

 

انزلاق غضروفي قطني، ويحدث في الفقرات السفلية وأعراضه تظهر من خلال الشعور بألم وخدلان في الأطراف السفلية وتنميل الساقين

 

التشخيص في اقرب مستوصف ينبغي زيارة الطبيب

يعتمد التشخيص على الدكتور معرفة تاريخ المريض للمصاب، مع متابعة المشاكل التي يعاني منها وفي الغالب يأتي المصاب بشكوى أنه يشعر بألم قوي يمتد من العنق مرورا بالكتفين منهيا بأصابع القدمين خاصة عند تحريك العنق، كما يخضع للتصوير بالرنين المغناطيسي.

 

أسباب الإصابة بـ الام الانزلاق الغضروفي هو مرض يحدث تدريجياً لسبب للتقدم في العمر الذي يؤدي إلى انحلال القرص الغضروفي. ويخسر الغضروف الذي يحتوي للقرص جزء من محتواه من الماء مما ينقص مرونة العمود الفقري، ويجعله أكثر عرضة للكسر والفتق مع أقل إجهاد أو دوران، ويمكن أن يسبب أيضاً بسبب: حمل الأشياء بطريقة خاطئة، بأستعمال عضلات الظهر بدلاً من عضلات الفخذ والساق، والدوران أو التحرك بطريقة مفاجئة أثناء حمل الأشياء الإصابة، السقوط أو إصابة في الظهر ضعف في عضلات الظهر، قد يكون ناتج عن عامل وراثي أو عدم ممارسة الرياضة التي تقوي عضلات الظهر، مما قد يسبب إلى آلام الانزلاق الغضروفي.

 

علاجه: ينبغي زيارة الطبيب

يعتمد العلاج في الأساس على التزام الراحة لمدة أربعة إلى ستة أسابيع، واستخدام الأدوية المسكنة والمضادة للالتهاب، والنوم على السرير متسطح وهذا العلاج يكون كافيا في الكثير من الحالات، ولكن لابد المتابعة مع الطبيب و ينبغي زيارة الطبيب حتى نتجنب المخاطر الناتجة عن الاهمال في اختيار الحل المناسب لكل حالة او بزيارة مستوصف خاص.

 

أما الجراحة فتعتمد على المنظار والتخدير الكلي وتصبح حوالي ساعة من الزمن، ويلجأ إليها في الحالات التالية

فشل العلاج التحفظي، وجود آلام مبرحة، ظهور عجز عضلي أو تخدر، عدم التحكم في التبول أو التبرز، بكل الحالات يجب ان تقوم بزيارة الطبيب بأقرب فرصة ممكنة لأخذ الحيطة.

 

Leave a Comment

(0 Comments)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Book Now